القائمة الرئيسية

الصفحات

أفضل موقع لتحويل النص المكتوب إلى صوت || يدعم اللغة العربية

إنتشرت كثيراً المواقع التي تقدم خدمات تحويل الصيغ، فمثلاً هناك مواقع لتحويل الصوت والفيديو والملفات والمستندات والصور، لدرجة أننا نمتلك حاليًا خدمات قادرة على تحويل المقالات إلى بودكاست او مواد مسموعة . وفي مقال اليوم نهدف إلى شرح طريقة تحويل النص المكتوب إلى صوت. ومع ذلك ، كانت هناك مشكلة شائعة للغاية وهي إيجاد خدمة لتحويل النصوص باللغة العربية الي ملف صوتي ، لكن الآن أصبح بإمكانك تحويل الكتابة العربية الي صوت، مع إمكانية حفظ الملف الصوتي علي جهازك.

موقع لتحويل النص المكتوب إلى صوت

أصبح المحتوي المرئي والمسموع هو الشائع والمتصدر لعالم الإنترنت بشكل متذايد ففي عالمنا المتسارع قد لا يجد الكثيرين وقتاً لإضاعته على القراءة ولكن يمكنهم الاستماع لملف صوتي او مشاهدة فيديو وذلك لسرعة إيصال المعلومة وتأكيداً لذلك قد نلاحظ مؤخراً أهتمام وحرص بعض المواقع وخصوصاً الأجنبية علي تقديم الكتب والمقالات "مكتوبة وصوتية" حيث يختار المستخدم منهما يتناسب معه.

كيفية تحويل النص المكتوب إلى صوت 

موقع TTSMp3 سهل الاستخدام للغاية كتطبيق ويب حيث يتيح لك تحويل الكتابة الي صوت مع أمكانية تحميل الصوت دون دفع أي شيء. والجميل في الموقع هو أنه يدعم اللغة العربية، تعتمد تقنية توليفات الكلام في موقع TTSMp3 على سلسلة من الخوارزميات القادرة على قراءة وتجميع الأصوات. وبهذه الطريقة ، سيكون لديك القدرة على تحويل أي نص عمليًا الي ملف صوتي مسموع بسهولة.

طريقة تحويل الكتابة الي صوت بالعربي


طريقة تحويل الكتابة سهلة جداً فإذ كان لديك نص ترغب في تحويلة الي صوت سنقوم بالدخول إلى الموقع من الرابط هنا ، فسوف تجد حقلًا يجب عليك إدخال النص المطلوب بداخله واختيار اللغة ثم النقر على زر "Read". بعد بضع ثوانٍ ، ستتمكن من الاستماع إلى النتيجة وإذا كنت ترغب في تنزيله إضغط على زر "Download as MP3".

ملاحظة: القائمة المنسدلة تحتوي اللغات المدعومة والمتوفرة فقط وبالطبع يمكنك إعدادها باللغة العربية. وبهذه الطريقة المذكورة أعلاه ، سيكون لديك إمكانية تحويل أي نص بالعربية إلى الصوت في ثوان معدودة ،، شكراً للمتابعة.
هل اعجبك الموضوع :
author-img
فرندي تك موقع تقني يقدم مقالات تكنولوجية مميزة، ونعمل من خلال الموقع علي إثراء المحتوي العربي وإيصال المعلومات التقنية لكافة الزائرين .

تعليقات

محتوي المقال